أخبار السياحةأخبار عالمية

اكتشاف مومياء مصرية بلسان من ذهب

محتوى المقالة

اكتشف علماء الآثار فى الموقع المصري القديم “تابوزيريس ماجنا”، 16 مقبرة منحوتة فى الصخر، واحدة من تلك المقابر تحتوي على مومياء مصرية عمرها 2000 عام لسانها مصنوع من الذهب.

واعتقد الفريق أنه اثناء عملية التحنيط ازالوا لسان الشخص واستبدلوه بالجسم الذهبي لكي يتمكن المتوفى التحدث إلى “أوزوريس” في الحياة الآخرة.

وعُثر على الهيكل العظمي ذو اللسان الذهبي في حالة جيدة، حيث أن جمجمته ومعظم هيكله ما يزال سليمًا وفي حالة جيدة.

يعود تاريخ ممرات الدفن إلى 2000 عام، موجودة في العصور اليونانية والرومانية القديمة.

اقرأ المزيد: أخبار مبشرة عن زيادة السياحة البريطانية في مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى