لايت

شاهد..متحف في كرواتيا للقلوب المفطورة!

محتوى المقالة

تم إنشاء المتحف في 2006 بعاصطة أوكرانيا “زغرب” وذلك عن طريق عاشقان وفنانان هما أولينكا فيستيكا ودرازن غروبيسي عقب انفصالهما بهدف توثيق تأثيرات الإنفصال.

وفى عام 2010 تم تطوير المتحف وأصبح متحف دائم يحتوي الآن على حوالي 3 آلاف قطعة وقصة، الكثير  عبارة عن هدايا تقليدية للعشاق مثل دمى الدببة، بكلمة “أحبك”.

كما يضم قطعاً أخرى غريبة مثل فستان زفاف أنيق لم يمسه أحد، كانت تحلم صاحبته بزفافها قبل أن تتوفى وذلك فى عام 2016 وقد توفت خلال هجوم إرهابي على اسطنبول.

كما احتوى المتحف  على فأس مع رسالة تكشف قصة عاشق تعرض لخيانة حبيبته عندما سافر ثلاثة أسابيع، وقد اشترى الفأس ليحطم أساس بيته.

ويحوي أيضاً بطاقة بريدية  لسيدة في الـ 70 من العاصمة الأرمينية يريفان، قد أرسلها لها من قبل ابن الجيران بهدف زواجها ولكن عائلتها رفضت ثم قاد سيارته نحو المنحدر وقتل نفسه.

كما يوجد فروع أخرى للمتحف في لوس أنجلوس ويقيم معارض متنقلة حول العالم، في لندن، ونيويورك، وطوكيو، وسيدني، وغيرها.

ويحتوى متحف لوس انجلوس على فستان زفاف داخل وعاء زجاجي يروي قصة امرأة أخبرها زوجها بعد سبع سنوات أنه لم يعد يحبها.

وبحسب مجلة “ديلي ميل البريطانية” حيث يطلب من العشاق او المنفصلين تبرع مادي أو مساهمه افتراضية حيث يمكنهم وضع دبوس على الخريطة ومشاركة قصصهم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى