أخبار عالمية

كورونا يهدد ثلث الوجهات السياحة فى العالم

محتوى المقالة

أعلنت منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة أن ثلث الوجهات فى العالم مغلقة تماماً فى الوقت الحالي أمام السياح الأجانب وذلك خاصة في آسيا أوروبا.

وأكدت المنظمة أن الوضع الوبائي لايزال خطيراً وأنه مع بدء الحكومات تخفيف قيود السفر العام الماضي أدى ذلك إلى ظهور نسخ جديدة من فيروس كورونا.

في بداية شباط/فبراير، تم إغلاق 69 من أصل 217 وجهة في العالم، أي ما يعادل 32%، بشكل تام أمام السياح الأجانب، بينها 30 في آسيا والمحيط الهادئ و15 في أوروبا و11 في إفريقيا.

وسجلت هذه النسبة انخفاضاً بالنظر إلى ذروة إغلاق الحدود التي سُجلت في أيار/مايو 2020، عندما تم إغلاق 75% من الوجهات في جميع أنحاء العالم تماماً، ولكنها تزيد عن معدل تشرين الثاني/نوفمبر، عندما تم إغلاق 27% فقط من الوجهات

وأشارت منظمة الصحة العالمية إلى ضرورة وجود اجراءات أكثر دقة للتعامل مع الفيروس منها إلزام المسافرين بتقديم نتيجة اختبار تؤكد عدم إصابتهم بالوباءعند الوصول.

وثلث وجهات العالم أصبحت تتطلب الآن تقديم فحص “بي سي آر” عند الصول وغالباً ما يكون مصحوباً بالحجر الصحي.

ويذكر أن الوباء قد أدى إلى خسائر بلغت 1300 مليار دولار العام الماضي، أي ما يمثل 11 ضعف العجز المسجل في عام 2009، خلال الأزمة المالية العالمية.

إقرأ أيضاً: رجل أعمال أردني يوزع ذهباً على موظفي شركته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى